كلمات من الطبيعة

الأربعاء، 2 أبريل، 2014

photo credit : Ian Sane on Flickr

لكل سكان منطقة في العالم طريقة حياة خاصة بهم، هذا التنوع رائع، ومن أجله يهوى بعضنا السياحة والسفر، من أجل التطلع على ثقافة مختلفة ومخالطة أناس جدد، لكن ليس كل من يحب السفر يحبه لهذا السبب الذي ذكرناه ، فهناك من يرغب في الإبتعاد عن المناطق العمرانية، الإسمنتية الباردة ، المكتظة بالناس والملوثة بدخان عوادم السيارات، ليتوجه نحو أحضان الطبيعة الخضراء،الدافئة والحنون.
هناك في المكان البعيد عن الضوضاء الإصطناعية، تسمع صوت زقزقة العصافير، خرير المياه في الوديان، وحفيف أوراق الشجر، فتنسى فوضى أبواق السيارات في دماغك، مكان ملون بألوان طبيعية تنبض بالحياة وقطر الندى مع الصباح، كل هذا الجو كأنه يمنحك مساج، تسترخي له كل قطعة من جسمك وتهدأ له أعصابك بعد أن أشعلتها المدينة.


إقرأ أيضا على مدونة الحياة : 
                                        الحياة رائعة لاتفسدها.
                                        واحد من أهدافي في الحياة.

0 التعليقات: