حذف ميزة الدردشة على الفيس بوك، ماهي خطتهم؟

الاثنين، 21 أبريل، 2014

photo credit : dkalo on Flickr
 الفيس بوك ينوي حذف خاصية الدردشة -المراسلة الفورية - من تطبيقه الخاص بالهواتف الذكية التي تعمل بنظامي آي أو إس IOS و أندرويد Android وهذا الحذف سيكون بالتدريج وفي العديد من الدول،مستخدمو ويندوز فون Windows Phone غير معنيون بهذا التغيير في مراحله الأولى،  من يرغب في الدردشة مع أصدقائه على الفيس بوك سيكون عليه تحميل تطبيق ماسنجر الخاص بالفيس بوك على هاتفه الذكي، هذا ما أعلنه موقع التواصل الإجتماعي بالتاسع من شهر أفريل، وتم بالفعل إرسال إشعارات للمستخدمين المعنيين بهذا الحذف في مرحلته الاولى.
مدير المنتجات والمكلف بالماسنجر لدى الفيس بوك "بيتر مارتينز"  Peter Martinazzi صرح لموقع ZDnet.com بما معناه أن مستخدمي تطبيق الماسنجر الخاص بالفيس بوك يردون على رسائل أصدقائهم أسرع بنسبة 20 % ممن يستخدمون التطبيق الرئيسي للدردشة، في الحقيقة هذا ليس سبب مقنع يدفع الفيس بوك إلى حذف خيار الدردشة من التطبيق الرئيسي للموقع.


حسب ما قرأت على موقع Wired.com فإن سيمون كلف Simon Khalaf المدير التنفيذي لشركة فلوري Flurry المختصة في متابعة التطبيقات "تجربة الفيس بوك هي ثلاثة تجارب في واحدة"، تجربة مشاركة الصور، تجربة الحائط أو تبادل الاخبار، والتجربة الثالثة هي التواصل، وقد قامت شركة فيس بوك بتقسيم هذه التجارب إلى ثلاثة تطبيقات
من أجل مشاركة الصور الفيس بوك لديه إنستغرام Instagram الذي إستحوذت عليه في 9 أفريل 2012 مقابل مليار $ نقدا وعلى شكل أسهم في الشركة، من أجل مشاركة الأخبار لديه تطبقي بيبر Paper، ومن أجل الإتصال لديه تطبيق الماسنجر والواتس آب  Whatsapp الذي إستحوذت عليه الفيس بوك مقابل 19 مليار $ في شهر فيفري 2014.
 ثلاثة تجارب يقدمها موقع التواصل الاجتماعي لها علاقة وطيدة مع صفقات الإستحواذ التي أقدمت عليها الشركة، هذا ما نلاحظه.

بعض مستخدمي الفيس بوك عندما يصابون بالضجر على حسابهم الخاص يلجأون إلى الدردشة مع صديق متصل، قريبا لن يتاح لهم هذا الخيار،إلا إذا قاموا بتنزيل تطبيق الماسنجر الخاص بالفيس بوك على هاتفهم الذكي وإستخدامه بشكل منفصل عن التطبيق الرئيسي للموقع، لكن هناك تطبيقات أخرى توفر لهم نفس ميزة الإتصال لما الحاجة إلى ماسنجر الفيس بوك إذا.
أعتقد ان الفيس بوك يستغل الميزات التي أتيحت له كصاحب أكبر موقع تواصل إجتماعي عبر العالم، ليستحوذ على أشكال التواصل بين الناس سواء عبر مشاركة الصور، مشاركة الأخبار، أو الإتصال هذا الامر يفسره إستحواذها على التطبيقات ذات الشهرة العالمية في هذا المجال وكذالك هذه الخطوات التي أقدم عليها مؤخرا، حذف ميزة الدردشة على التطبيق الرئيسي للموقع لدفع مستخدميه إلى إستخدام تطبيق الماسنجر الخاص به.
مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذي  لفيس بوك صرح بأن مليار شخص يستتخدمون الفيس بوك على هواتفهم، وأكد بأن 20 % من الوقت الذي يقضيه مالكي الهواتف الذكية  على أجهزتهم مخصص للفيس بوك.
تطبيق الفيس بوك الرئيسي، سيتم تقسيم الخيارات المتاحة فيه  والتي يستخدمها الناس بكثرة إلى تطبيقات يسهل إستخدامها على الهواتف الذكية، فالخيارات التي يتيحها موقع التواصل على الحاسوب العادي يسهل التعامل معها، لكن على  الهواتف الذكية يكون التعامل مع تطبيق الفيس بوك ليس بنفس السهولة لهذا السبب سيتم تقسيمه، هذا رأي آخر يحتاج إلى التفكير فيه للإقتناع به.
شيء واحد يجب دائما أن نضعه في المعادلة لنفهم تحركات هذه الشركات العملاقة، وهو الربح المادي الكبير وبأسرع طريقة، توفير خيارات أكثر وتوفير سهولة أكثر في إستخدامها يجعلهم يكسبون فئات أكثر من مستخدمي الانترنت، هؤلاء المستخدمون بالنسبة للشركة هم السلعة، والمشتري هم أصحاب الإعلانات.
ليس هناك شيء مجاني، هم لا يدفعون الفواتير  ليجعلونك تستمتع بوقتك مع الأصدقاء على الانترنت، هم يريدونك أن تبقى أكبر وقت ممكن أمام ما يريدونك أن تملأ رأسك به، في هذه الحالة منتجات دفع أصحابها أموال من أجل أن تظهر على الفيس بوك أو غيره من مواقع التواصل، نتمنى ان تبقى الامور منحصرة في منتجات عادية وليس أفكار لاتستحق المشاركة.

أعزائي متابعي مدونة الحياة، أعتذر إن أطلت عليكم هذه المرة في الموضوع، وأشكر كل من أكمل القراءة إلى غاية هذه الكلمة الآخيرة.


المصادر :  lemonde.fr
               Wired.com
              zdnet.fr

إقرأ أيضا على مدونة الحياة : حقيقة يجب أن تعرفها عن الفيس بوك.


0 التعليقات: