الطائرة الماليزية ، منذ إختفائها إلى إعلان تحطمها

الثلاثاء، 25 مارس، 2014

photo credit : Sham Hardy on Flickr
ما أكتبه في الأسفل مصدره الصحيفة الفرنسية لوموند.
بعد أن أكدت السلطات الماليزية  يوم الاثنين 24 مارس 2014 بأن مصير الطائرة المختفية منذ 08 مارس 2014 هو التحطم على مياه المحيط الهندي وموت كل الركاب، رغم أنه لم يتم إلى حد الأن الوصول إلى الحطام ولا إلى جثث الضحايا التي تكون قد غرقت تحت مياه المحيط، لم يتم تحديد مكان الصندوق الأسود، عدد ركاب الطائرة  239 منهم 227 من المسافرين و12 من طاقم الطائرة، دعونا نعرض الأحداث منذ إنطلاق الطائرة إلى إختفائها وبروز نظريات عديدة حول مكان وسبب إختفائها، من العمل الإرهابي، إلى العطب التقني، إلى إتهام الطيار بإختطافها إلى ماهنالك  من التحاليل، حتى إن  بعض الناس يعتقد في تدخل مخلوقات غريبة هناك من يحب التكلم عن المخلوقات الفضائية  UFO ولا يفرّط أي فرصة لربط الأحداث بها، أنا شخصيا عرض عليا سائق التاكسي يكثر تتبع هذا النوع من الأخبار حول اليوفو عبر الانترنت هذه النظرية حول تدخل كائنات فضائية في إخفاء طائرة البوينغ 777-200 إي آر.


الساعة 00:41 بالتوقيت المحلي، الرحلة MH370 تقلع من المطار الدولي لكوالالمبور، من المفترض أن تصل إلى وجهتها العاصمة بيكين على الساعة 6:30 من نفس اليوم.
من الساعة 00:42 إلى الساعة 01:01 تم تبادل الكثير من الإتصالات الروتينية بين قمرة قيادة الطائرة وبرج المراقبة في مطار كوالالمبور، فوق "الحديقة الوطنية تامان نيجارا" الواقعة شمال شبه الجزيرة الماليزية كانت الطائرة تطير على إرتفاع 35000 قدم -10668 متر-.
الساعة 01:07 قمرة القيادة تعيد الإعلان عن نفس الارتفاع FL350 أي 35000 قدم -10كم-، نظام الاتصال على الطائرة Acars يرسل آخر بث له، من المفترض أن يعيد الإرسال بعد نصف ساعة.
الساعة 01:19 آخر رسالة توجهها قمرة القيادة من مطار كوالالمبور تدعو الرحلة MH370 لربط الاتصال بمنطقة المراقبة هوشي منه، مساعد الطيار من قمرة القياد يجيب "حسنا، ليلة سعيدة" لزملائه في برج المراقبة الماليزي، هذه آخرجملة يمكن سماعها بوضوح تصدر من قمرة قيادة الرحلة.
الساعة 01:21 جهاز الإرسال على الطائرة الذي يبث بيانات عن الارتفاع، السرعة وهوية الطائرة ليتم إستقبالها من طرف الطائرات الاخرى  المحلّقة يتوقف عن إرسال البيانات، وحسب هيئة الطيران المدني الفيتنامية، الطائرة لم تتصل بمنطقة المراقبة هوشي منه رغم أن برج المراقبة في كوالالمبور كان قد دعى لذالك كما سبق وأن ذكرنا.
السلطات الماليزية تعتقد أن شخص ما على متن الطائرة أغلق أنظمة الإتصال الخاصة بالطائرة، ثم غيّر إتجاهها فجأة إلى ناحية الغرب، عندما كانت على بعد 90 ميل "140كم" من السواحل الماليزية وعلى نفس الارتفاع دائما 35000 قدم "10كم".

الساعة 01:29 الطائرة تختفي عن شاشات الرادار الخاصة بالمراقبة الجوية
الساعة 01:30 قائد طائرة قادمة من طوكيو، يحاول الدخول في إتصال مع طائرة الرحلة MH370 بطلب من السلطات الفيتنامية، يجيبه مساعد الطيار لكن الإرسال مشوش و الصوت غير واضح.
الساعة 01:37 نظام الإرسال Acars الذي قلنا من المفترض أن يعيد الإرسال بعد نصف ساعة فيما سبق، لم يرسل الإشارة المنتظرة مما دعى للشك بأن أحدهم أوقفه يدويا بين الساعة 01:07 والساعة 01:37.
بداية من الساعة 02:15 طائرة مجهولة تتجه ناحية الغرب -بيكين تقع ناحية الشمال الشرقي- تظهر على شاشات الرادار التابعة للجيش الماليزي، فيما بعد تأكد بأنها طائرة الرحلة MH370، الطائرة التي تم تحديدها يومها صعدت إلى إرتفاع 45000 قدم "13716 متر" وهو فوق ماهو مسموح به لطائرة من طراز بوينغ 777، ثم بعد ذالك نزلت بطريقة غير منتظمة إلى إرتفاع 23000 قدم "7 كم" وتبدأ التحليق فوق المحيط الهندي.
الساعة 02:40 آخر ظهورللطائرة على شاشات الرادار الخاصة بالجيش الماليزي، وهي فوق منطقة مضيق ملقة.

الساعة 06:30 من المفترض أن تحط الطائرة على مدرجات مطار بيكين، لم تصل الطائرة وستبدأ رحلة عذاب أهالي ركاب الطائرة.

photo credit : Sham Hardy on Flickr
الساعة 07:24 الخطوط الجوية الماليزية تعلن عن فقدان الإتصال بالطائرة، لاأستطيع أن أتصور شعور الأهالي المنتظرين بشوق لوصول ذويهم بسلامة في هذه اللحظة والشركة تعلن عن فقدان الإتصال، الخوف، القلق والدخول في متاهة الاحتمالات، نسأل الله العافية إخواني، إننا نحن البشر نعجز مهما كان لدينا من تكونولوجيا وعلم، أقمار صناعية تجارية منها و حكومية، طائرات وباخرات، أنظمة إتصالات كل هذ عجز عن إكتشاف الآلة المختفية منذ أيام.
الساعة 08:11 قمر صناعي فوق المحيط الهندي، يلتقط آخر إشارة مرسلة من الطائرة المختفية، السلطات الماليزية ترى أنه في هذه اللحظة لم يبقى من وقود الطائرة إلا مايكفي لنصف ساعة طياران كحد أقصى، الإشارة التي تم إلتقاطها من القمر الصناعي لم تسمح بتحديد مكان الطائرة بدقة ولكنها سمحت بحصر مكان الطائرة ضمن رواقين.
تحليل ثاني لهذه الإشارة من طرف هيئة  الأمن الجوي البريطانية سمح بتحديد مكان تحليق الطائرة في ساعتها بدقة أكثر، جنوب المحيط الهندي، على مسافة أكبر من 2000 كم من السواحل الأسترالية.
هذه الإشارة الاخيرة التي إلتقطها القمر الصناعي الذي تموضع فوق منطقة المحيط الهندي سمحت بتحديد مجال تحليق الطائرة بدقة نسبية وبالتالي إلى إستنتاج السلطات بأن الطائرة أنهت رحلتها فوق مياه المحيط، أعتقد أن الوقود المتبقي لايكفي للخروج إلى اليابسة حسب الذي إعتمدوه.


0 التعليقات: