فوضى الانترنت

الأحد، 4 سبتمبر، 2011


الانترنت كمّ هائل من المعلومات، هناك منها الغث والسمين، أتتدرون لماذا؟ لأنه لا يوجد إستثناء، أي فرد يملك كل الحرية في نشر ما يجول في خاطره من أفكار وما تعلّمه من الحياة، الذي يريد الخير للناس الانترنت متاحة له وكذالك من يريد بهم الشر فالانترنت لا تغلق أبوابها في وجهه،ليس أمامك إلا الإختياروسط كل هذا الزحام.

أتتدرون لماذا نجحت شركة قوقل من خلال محرك بحثها ؟ بكل بساطة لأنها ساعدتنا في الخروج من فوضى الانترنت بعض الشيء، تخيّل معي أنك تبحث عن موضوع ما بدون إستخدام أي محرك بحث معروف سواء كان ASK أو BING أو غيرها،سأقول لك بأنه من الممكن أن يمر اليوم بنهاره وليله بدون أن تجد ما تريد.

في بعض الأحيان تبحث عن شيء ما ، وفي وسط الزحمة تتيه وتنسى من أي كلمة بدأت وعن أي فكرة تبحث، كل هذا بسبب فوضى ألانترنت.

هل توافقني الرأي إذا قلت لك بأنه من يجيد ترتيب هذا البيت أكثر من غيره سيملكه في آخر الأمر؟
يملكه هنا لا أقصد بها أن تصبح كل الشبكة بإسمه، فهذا أمر غير مرغوب،بل أقصد بها أن يملك الريادة فقط.
أترككم أعزائي مع هذا السؤال ومع هذه التدوينة البسيطة والسلام عليكم ورحمة الله.

مدونة الحياة في 04/09/2011
مصدر الصورة freefoto

0 التعليقات: