مزهرية لول، القليل من الحيوية لمكتبك

الأحد، 31 مايو 2009


المكتب هو المكان الذي نقضي فيه الكثير من أوقاتنا بعيدا عن العائلة مصدر العاطفة والإلهام، هذا المكان بحاجةإلى لمسة من الحيوية والجمال لكسر الجمود وحالة الروتين ، مزهرية لول التي توضع فوق المكتب، يمكن أن تفي بالغرض ولو بالقدر القليل، أعتقد أن لول تعني في لغة المايا زهرة.
مزهرية لول تصنف ضمن أكسيسوارات المكتب،أو لنكن أكثر تحديدا، فنقول أنها من أدوات المكتب، فهي منظم أو organiser ، تحمل الأقلام في جهة بجانب الزهرة الموضوعة في الأسطوانة اليمنى، وأما على سطح القاعدة المستطيلة الفارغ من اليسار فتوضع بطاقات العمل



المزهرية مصنوعة من الخزف الصيني الأبيض المدعم ببعض الألوان لإبراز التفاصيل، الإنسان المحب للطبيعة والمهتم كثيرا بعمله المكتبي، سيفرح كثيرا إن تلقى هدية مثل هذه،الزهرة البيضاء ستكون الإختيار الأمثل بالنسبة للرجال.


بسام-ح مدونة الحياة في 31/05/2009

لمعلومات أكثر عن المنتوج يمكنكم زيارة: christian vivanco


3 التعليقات:

رشاقة قلم يقول...

جميلة المزهرية..

ولكن في مثل حالات مكتبي.. حيث استنفد كل سنتميتر مربع منها ما بين أوراق وكتب وأسلاك وجهاز حاسوبي وملاحقاااته..

أعدت التأمل مرة أخرى.. الوردة الوحيدة التي وضعتها في مكتبي كانت وردة خشبية الصنع بملقط خلفي لأضع مذكرة ما فيها..

ومع هذا.. المزهرية فعلا جميلة.. وبسيطة..

بسام حكار يقول...

@رشاقة قلم
الكتب فوق مكتبك تلزمها مكتبة مثل مكتبة الحكمة التي تكلمت عنها من قبل، أما الاسلاك الكهربائية، فعلا هي جد مزعجة، وتشوه المكان من حول المكتب، تتوفر في الاسواق لوحة مفاتيح وموس ضوئي لا يحتاجان إلى أسلاك لربطهما مع الكمبيوتر.
الزهرة الخشبية التي لديك لا تحتاج الى العناية، مثل ماهو الامر مع الزهرة الحقيقية، لكن الاخيرة هي وحدها التي يمكن أن تضفي الحيوية على المكان.

A. Waheed يقول...

يبدو أنك معجب بالبساطة يا أخ بسّام

أحب البساطة ، وكما قلتُ عن نفسى دائماً فأنا أعشق البساطة وأحاول أن أتحرّاها فى معظم تصرفاتى إلا أننى فى الغالب لا أدركها حيث يجرفنى تيار التفاصيل والتعقيد

شكراً