الملياردير محمد الفايد يبحث عن سعيدة الحظ

الاثنين، 2 فبراير، 2009

قرأت خبر على موقع msn النسخة العرببة، لم أستطع تمالك نفسي لأمنعها من التعليق.
الخبر جاء تحت عنوان -محمد الفايد يشتري أغلى حذاء في العالم- و يقول بأن الملياردير المصري محمد الفايد صاحب مجموعة محلات هارودزفي لندن إشترى حذاء نسوي مرصع بالمجوهرات والأحجار الكريمة بمبلغ 8000000,00 $ ويصرّح بعد فعلته لأحد الجرائد اللندنية" قد تكون هناك سعيدة حظ ترتدي الحذاء يوما ما لكنني لا أعلم من هي".الى هنا ينتهي الخبر.

هل الرجل يقدم للجمعيات الخيرية مبالغ أكبر ، هل له مشاريع في مصر، فيالحقيقة أنا لاادري ، لكنني أستطيع أن اجزم بأن ما أقدم عليه، يعدّ أكبر تبذير وطيش من رجل تجاوز السبعين من عمره .
ما الذي أصاب رجال المال المصريين؟ هذا يشتري حذاء بثمانية ملايين دولارلامرأة مجهولة، وهشام طلعت مصطفى رجل الاعمال يدفع المليون دولار لسفاح مقابل قتل المغنية سوزان تميم .
أما في منطقة الدويقة فحجارة جبل المقطم تسقط فوق رؤوس أبناء مصر -الجدعان- الفقراء قاطني السكنات العشوائية ، والعاملين في المهن المتواظعة، لاتحزن شباب مصر فقد استثمر الفايد اموالا في صندل !! وخّلصكم هشام مصطفى من سوزان تميم .

الصورة هي للميلياردير محمد الفايد ومأخوذة من موقعه الشخصيhttp://www.alfayed.com/

0 التعليقات: