مسابقة وتحدي في الأكل... ماذا عن الّذين يبيتون جياع في هذا العالم؟

الخميس، 25 فبراير، 2016


مصدر الصورة على موقع فليكر: united nations photo
الصورة في الأعلى تمثل طفل صومالي يرقد في مستشفى "بنادر"  بالعاصمة مقديشو جراء معاناته من سوء التغذية .

كنت أشاهد مسابقة أكل على إحدى قنوات اليوتيب، المسابقة يبدو أنها أقيمت في إحدى المدن الأمريكية والمتنافسون فيها من محترفي الأكل وأبطال الشراهة إن صح التعبير، أتابع المنافسة الشرسة في إلتهام لحم الأضلع الّذي لا يقاوم ويستدعي شعور الجوع ولكن لحظة عطش المعرفة غلبت الجوع لدي وجعلني بدل أن أبحث عن شيء في الثلاجة لأسكت به معدتي بحثت في الانترنت عن حقيقة الجوع في العالم، يا ترى كم عدد البشر الّذين يبيتون وهم جوعى في الوقت الذي ترمى أطنان من أكل الحفلات والولائم في القمامة بسبب إتيكيت غبي يفرض على فئة من الناس ترك بعض الطعام في الطبق، هنا لايتماشى ما يفرضه الذوق العام مع الاخلاق، لا أريد أن أخرج عن الموضوع لكن أجدني أتساءل عن علاقة الذوق العام مع الأخلاق.


حقيقة صادمة إكتشفتها في بحثي البسيط عن الجوع في العالم فواحد من كل 9 أشخاص في العالم يبيتون وهم جوعى ما يعادل 795 مليون شخص.
- أقل من 25 سنت أمريكي في اليوم تكفي لاطعام طفل جائع.
- هناك 805 مليون شخص يعانون الجوع المزمن، أكثر من نصف هذا العدد ينتشر في أسيا و مناطق المحيط الهادي والربع نجده في افريقا جنوب الصحراء الكبىرى.
- نقص التغذية: مصطلح يقصد به حالة الاشخاص الّذين لا يحتوي طعامهم على السعرات الحرارية أو الطاقة الكافية من أجل حياة نشطة وهناك 842 مليون شخص في العالم يعانون نقص التغذية معظمهم في الدول النامية.
- سوء التغذية: مصطلح يقصد به حالة الاشخاص الّذين يفتقد طعامهم للقدر المناسب من البروتينات، الفيتامينات/ المعادن والسعرات الحرارية الكافية مما يؤدي لأمراض شائعة كالحصبة والإسهال.
كل الأرقام والمعلومات التي وردت في موضوع اليوم مصدرها نفس الموقع الذي تجدون عليه خريطة الجوع في العالم هـــــــذه.

في ختام موضوع اليوم على مدونة الحياة أتمنى من أصحاب قنوات اليوتيب والفلوقرز vloggers الّذين يتنافسون في بث مقاطع تحديات الأكل أن يتوقفوا عن هذا النوع من التسجيلات و يتحدثوا ولو لمرة عن مشكل المجاعة في العالم و يقدموا إعتذارهم لكل إنسان في مكان ما على الأرض لايجد ما يسد به رمقه.

0 التعليقات: